أحدث الأنشطة / التعليم حقّ لكلّ طفل

التعليم حقّ لكلّ طفل

نظمت جمعيَة الفيحاء ندوة تفاعليّة ختامية لمشروع "التعليم: حق لكل طفل وشاب" المطبق بدعم من المكتب الإقليمي للمفوضية السامية لحقوق الإنسان في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وتمويل من الإتحاد الأوروبي.


تناولت الندوة، مواضيع متعددة منها التسرب المدرسي، عمالة الأطفال، والعنف القائم على النوع الإجتماعي.  إبتدأ الحفل بكلمة من رئيس جمعية الفيحاء الدكتور أيمن الدسوقي عن أهمية دور الشباب وتنمية مهاراتهم لتثقيف مجتمعنا، والدور الذي تلعبه جمعية الفيحاء لتحقيق هذا الهدف.

تابعت الأستاذة ريان رجب بكلمة تعريفية عن المشروع وأهدافه التي ركز على دعم الأطفال والشباب الذين هم خارج المدرسة ويعملون أو عرضة للتسرب منها. 

تحدث الدكتور أحمد أحدب، مدير الجامعة البنانية الدولية (LIU) في الشمال، عن الأفكار والأسباب التي تؤدي الى التسرب المدرسي منها غياب التوعية والأنظمة الدراسية الغير متطورة.

كما تناولت الأستاذة كاتيا كرتنيان، أستاذة محاضرة في جامعة القديس يوسف (USJ)، ظاهرة عمالة الأطفال وأسبابها ومخاطرها العديدة المتواجدة محلياٌ وعالمياٌ.

عرضت جمعية الفيحاء نتائج رقمية لدراسات محلية عن عمالة الأطفال قدمتها الأستاذة فرح حلواني، من قسم الأبحاث والتطوير في جمعية الفيحاء.

وأخيراً اختتمت الندوة، بجلسة حوارية تفاعلية مع الجمهور، ضمت الدكتورة رويدا الزين نعمان، أستاذة محاضرة في الجامعة اللبنانية، التي تحدثت عن نتائج بحثها عن التسرب المدرسي. كما ضمت الأستاذة لارا حلاق مسؤولة منسقة قطاع حماية الطفل في الشمال وعكار في مكتب يونيسف (UNICEF) التي تحدثت عن  إحصاءات ونتائج اليونيسف عن العنف القائم على النوع الإجتماعي في المنطقة. وتابعت الأستاذة كاتيا كرتنيان الحديث عن الإجراءات المقترحة للحد من ظاهرة عمالة الأطفال. كما أفسح المجال للحضور بطرح الاسئلة.

*قدّم الحفل، الأستاذة ريم مقدم، وتلت الندوة حفل كوكتيل.

*أقيمت الندوة في معرض رشيد كرامي الدولي، قاعة المؤتمرات.